قصص اطفال

قصص اطفال قبل النوم جديدة ورائعة

قصص اطفال قبل النوم جديدة ورائعة تساعد الأمهات في نوم الاطفال ليلا بكل سهولة، لذلك سوف نتناول تلك القصص في مقال اليوم في السطور التالية سوف نذكرها بالتفصيل علي موقع قصص وحكايات

قصص اطفال قبل النوم جديدة ورائعة

ذهب الشاب الفقير إلى بيت الله الحرام، باحثًا عن من يمدّه بيده أو يقرضه بعض المال ليشتري له طعامًا قبل أن يموت جوعًا.

وعندما دخل الشاب المسجد الحرام في مكة، ظل ينظر حوله، لكنه لم يستطع الوصول إلى شيء، فخطى أمام الكعبة، وأثناء سيره تعثر في كيس تحت قدميه.

أخذ الشاب الحقيبة بيده وهو يسير داخل الحرم دون أن يفتحها، وعندما سئم من المشي لم يكن مجديًا.

قرر أن يعود إلى بيته ويقضي ليلته كما كتب له الله، وعندما دخل المنزل تذكر الحقيبة التي حملها داخل الحرم، ففتحها ليصدم بما بداخلها! !

وجد قلادة كبيرة من اللؤلؤ النقي داخل الكيس. قرر الشاب العودة مرة أخرى للبحث عن صاحب القلادة ليعطيه إياه، لكنه ترك القلادة في منزله خوفًا من فقدها.

وبينما كان يسير داخل الحرم، سمع صوت رجل ينادي بصوت عالٍ: من وجد قلادة داخل كيس يلقى مكافأة قدرها 500 دينار.

خلق الأمان للأطفال

قصص اطفال قبل النوم جديدة ورائعة فكر الشاب المسكين فيما سيفعله وقرر إعادة القلادة إلى صاحبها. ثم نادى الرجل وقال له: أتفضل أن تصف لي شكل الكيس والقلادة؟

في الواقع وصف الرجل العقد له وعدد حباته، فحرص الشاب الجائع على أنه صاحب العقد، وأخذها معه إلى بيته، وبالفعل أعاد القلادة إليه.

أخرج صاحب العقد خمسمائة دينار من جيبه هدية للشاب الجائع ، لكنه قال له: شكرا لك يا أخي، فأنا أريد فقط أجر الله، لذلك ترك صاحب العقد. بينما يدعو إليه بالشفاء.

ثم قرر الشاب الفقير الخروج للعمل والبحث عن مصدر رزق، فركب مع آخرين في قارب صيد.

ولكن إن شاء الله يغرق القارب ويضيع كل من على ظهره، ما عدا هذا الشاب الذي تشبث بلوح خشب وانتقل معه إلى شاطئ إحدى الجزر المجاورة.

فنزل من الماء ودخل أقرب مسجد من الشاطئ وجلس هناك يقرأ القرآن حتى يحين وقت الصلاة.

دخل أحدهم المسجد فأعجب بصوت الفقير وعرض عليه أن يقودهم في المسجد ويتولى مهمة تعليمهم قراءة القرآن.

وافق الشاب واستطاع أن يحصل على المال مقابل ما يفعله داخل المسجد، وذات يوم عرض عليه أهل الجزيرة الزواج منه وعرضوا عليه فتاة جميلة. وافق الشاب وعندما رأى الفتاة لأول مرة تفاجأ.

قصة قصيرة للأطفال عن الصدق

وهي ترتدي نفس القلادة التي وجدها الشاب الفقير في مكة العام الماضي، فتفاجأ الرجل وأخبر أحدهم بقصته، ففرح الرجل وقال: الحمد لله سأخبر أهل الجزيرة.

يا هذا الشيخ الذي أخذ القلادة منك في مكة هو والد تلك الفتاة، وعندما عاد من مكة أخبرنا بما حدث وأخبرنا أنه أحبك وتمنى رؤيتك مرة أخرى.

بل بدأ في الدعاء إلى الله ليجمعه معك ليتزوج بك ابنته، وها أنت تتزوجها بالفعل بعد وفاته.

يقول الشاب المسكين أن هذه الفتاة كانت نعمة من زوجة صالحة.

وأن الله عليها ولدين، وعند وفاتها ورث العقد منها، ثم باعه وصرف ماله في سبيل الله.

قصص اطفال قبل النوم جديدة ورائعة في أحد المنازل كان هناك كلبان، أحدهما يعرف باسم روكي، والآخر اسمه روكو. كان الكلبان من الأنواع المستأنسة التي نشأت في المنازل.

لطالما اعتقد روكي أنه محظوظ، وعلى عكس الكلب الآخر، روكو، كان يعتقد دائمًا أنه لا يحالفه الحظ.

أهل البيت يعاملون الكلبين معاملة حسنة ، لكنهم كانوا يحبون القيام بالكثير من المتاعب.

في أحد الأيام، بعد أن أنهى أهل المنزل طعامهم ، خرجوا ونسوا وضع طعام الكلب.

تسلل روكي إلى المطبخ وأخذ بعض بقايا الطعام وذهب إلى صديقه روكو.

في اليوم التالي، حاول روكو القيام بهذه التجربة، باعتباره مشاغبًا، لكن أصحاب المنزل أمسكوا به وقرروا معاقبته.

مرت الأيام، وكلما حاول روكو القيام بأعمال شغب عوقب، بينما أفلت روكي من العقاب.

ذات يوم، أخبر روكي المحظوظ صديقه روكو أنه ليس عليه العودة إلى المنزل وأنه سيفعل ذلك من أجله.

وبالفعل تسلل إلى المنزل وأحضر بعض الطعام ووضعه أمام صديقه روكو.

ومع ذلك، وللأسف، قبض صاحب المنزل على روكو وعاقبه، وبالتالي تأكد من أنه كان سيئ الحظ وقرر عدم القيام بأي نوع من المتاعب.

قصص اطفال مكتوبة هادفة فيها حكمة هادفة

يقال إن أحد الرجال ذهب في بلاد بحثاً عن أرض ليشتريها ليبني عليها بيتاً. ظل الرجل يسأل حتى وصل إلى شخص يريد بيع أرضه.

الرجل: مرحبًا أخي ، قالوا إنك تريد بيع تلك الأرض.

المالك: نعم.

اتفق الرجلان على الثمن وبيعت الأرض. بدأ الرجل يحفر الأرض ليبدأ البناء، وفجأة

الرجل: ما هذا !! شيء هناك.

حفر الرجل بعناية ليجد جرة مليئة بالعملات الذهبية. فكر الرجل قليلا وشعر أن هذا المال ليس من حقه، بل هو حق لصاحب الأرض.

ذهب الرجل إلى صاحب الأرض وأخبره بما حدث وأن هذا المال من حقه.

ومع ذلك، رفض الرجل بشدة أخذ المال. قرر الرجلان الذهاب إلى قاضي المدينة لحل هذه المشكلة بالنسبة لهما.

أخبر الرجلان ما حدث.

فكر القاضي وسأل: هل لديك أطفال؟

الرجل: نعم ، لدي ابن.

المالك: لدي ابن.

القاضي: إذا كان لدي اقتراح فليعرفوا بعضهم البعض، وإذا قبلوا، أنفقوا هذا المال على زواجهم، وإذا بقي مال، فأنفقه في سبيل الله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى